أمطار عاصفية مفاجئة تغرف مناطق في قلعة السراغنة ومراكش

أدت تساقطات مطرية قوية بعد عصر اليوم الأحد إلى إغراق مدينة العطاوية ضواحي قلعة السراغنة، دون أن تخلف خسائر في الأرواح.

ووثقت عدسات نشطاء فيسبوكيين عددا من الصور ومقاطع الفيديو تظهر شوارع المدينة وهي عائمة تحت الماء.

وأظهرت ذات الصور والفيديوهات شوارعا تحولت إلى مسبح عائم، إذ اقتحمت السيول منازل سكنية بعدما تعذر عن قنوات تصريف المياه استيعاب الكم الكبير من الأمطار العاصفية المفاجئة.

وذكرت مصادر أن منطقة دمنات غير بعيد عن العطاوية قد عرفت هي الأخرى تساقطات استثنائية، إذ غمرت السيول الجارفة مختلف أحيائها، كما ادت الويديان إلى عزل عدد من المداشر المجاورة.

مشاركة