المرأة الهوارية تحظى باحتفاء خاص من شباب مدينتها

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف 8 مارس من كل سنة، اختار منتدى أنفاس للثقافة والفن، تنظيم أيام إشعاعية للاحتفاء بالمرأة الهوارية، تثمينا لأدوارها الهامة في المجتمع الهواري.

هذه الأيام الإشعاعية التي تنظم خلال اليومين القادمين تحت شعار "المرأة الهوارية عطاء مستمر"، سيتم خلالها استحضار دور المرأة الهوارية، التي "تساهم بشكل واسع في التنمية الفلاحية بالمنطقة، بفضل مئات العاملات في الضيعات، تتمكن منطقة سوس من تصدير أنواع مهمة من الفواكه والخضر"، لذلك ستحظى العاملات بالضيعات بحصة مهمة من أشغال هذه المبادرة، وسيعرض خلال ذلك، وثائقي مصغر عنهن كما يؤكد بلاغ للجمعية المنظمة.

وسيكرم المنتدى من خلال هذه الأيام، مجموعة من نساء المدينة، من بينهن "دا دمية"، المرأة التي أخذت على عاتقها مهمة توليد نساء المنطقة لسنوات طوال، كما سيتم تكريم ثريا شكرة، التي درست أجيالا من التلاميذ، عدد منهم تجاوز سنه حاليًا الثلاثينيات.

كما سيتم تكريم السيدة السعدية جغاد، التي أفننت حوالي ثلاثة عقود من حياتها في العمل بالضيعات الزراعية لأجل إعالة أسرتها بعد رحيل الأب، فكانت مثالا لصبر المرأة الهوارية في سبيل توفير لقمة العيش، كما سيكرم المنتدى، زينب فيلاج، ممثلة برعت فوق خشبة المسرح لقرابة العقدين من الزمن، وتوجت بالكثير من الألقاب الفردية بالعديد من المهرجانات الوطنية.

وبشراكة مع جمعية صوت المرأة المغربية، سينظم المنتدى ورشة لتمكين نساء المدينة من العثور على أفكار واستراتيجيات تتيح لهن مباشرة أنشطة مدرة للدخل، وسيُنظم نشاطً خاص للاستماع إلى النساء ضحايا العنف في العمل أو البيت، وكذلك جلسة عمل بين النسيج الجمعوي النسائي بالمدينة للخروح بتوصيات ترفع إلى الجهات المعنية لمزيد من دعم النساء في عملهن الجمعوي.

مشاركة