السفارة الأمريكية بالمغرب تدين جرائم النظام السوري وتصف ما يقع في "إدلب" بالوحشية

عبرت السفارة الأمريكية بالمغرب، عن أسفها الشديد مما يحدث حاليا في سوريا، مستنكرة الجرائم التي يقوم بها النظام في حق المدنيين والأطفال الصغار.

وأدانت السفارة، في بلاغ رسمي لها، الجرائم التي قام بها نظام الرئيس السوري بشار الأسد في منطقة إدلب، عبر قصفه للمدينة بالغازات السامة، الأمر الذي أسفر عن وفاة العشرات أغلبهم أطفال.

[soltana_embed]https://www.facebook.com/USEmbassyRabat/posts/10155321445594551[/soltana_embed]

ويأتي هذا البلاغ عقب إطلاق الجيش الأميركي، اليوم الجمعة، لـ 59 صاروخا من طراز "توماهوك" من مدمرتين تابعيتن للبحرية على قاعدة الشعيرات العسكرية الجوية في ريف حمص وسط سوريا، في رد أميركي على الهجوم الكيماوي الذي شهدته بلدة خان شيخون في إدلب منذ أيام وأدت إلى نزوح العشرات.

وكانت بلدة خان شيخون شهدت هجوما أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 58 مدنيا، بينهم 19 طفلا و13 امرأة اختناقا، وإصابة 170 آخرين في قصف جوي بغازات سامة استهدف البلدة الخاضعة لسيطرة المعارضة.

مشاركة