دراسة: الشباب أصحاب الوزن الزائد معرضون لأمراض الكبد

كشفت دراسة أجريت في السويد أن الشبان الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة معرّضون للإصابة أكثر من غيرهم بأمراض الكبد مستقبلا.

وحسب وكالة "رويترز" العالمية، فإن الشبان السمان الذين يعانون كذلك من مرض السكري من الدرجة الثانية تزيد فرص إصابتهم بأمراض الكبد في منتصف العمر.

وأكدالطبيب "هانس هاجستروم" المعد الرئيسي للدراسة لـ "رويترز هيلث" أن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم في سن مبكرة عند الرجال مرتبط بزيادة مخاطر الإصابة بأمراض الكبد في وقت لاحق من العمر وهذا لا يمكن تفسيره بزيادة استهلاك المشروبات الكحولية أو بالتهاب الكبد الفيروسي.

وأشار "هاجستروم" أن هذه المخاطر تتكاثر بين الرجال الذين مرضوا بالسكري من الدرجة الثانية أثناء فترة المتابعة بصرف النظر عن مؤشر كتلة الجسم.

مشاركة