إعلان مغربي يمنع الكراء لـ "الأفارقة" يثير حملة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي

أثارت صورة إعلان يستثني "الأفارقة" من فرصة الكراء لدى صاحب أحد المنازل حفيظة العديد من النشطاء على موقع الفايسبوك.

17457773_1413267318723920_1235891068866065212_n

واعتبر النشطاء أن هذا الإعلان "عنصري" و"تهميشي" لكونه يقصي إحدى فئات المجتمع ويشجّع على الميز العنصري في الوسط المغربي.

وعلّق بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي على هذه الصورة، حيث قالت إحدى الصفحات ساخرة من الصورة: "أجل إنه أمر عادي لكوننا أوروبيين"، وأضاف ناشط آخر: "على أساس أننا من روسيا البيضاء"، فيما قارنت إحدى الناشطات هذا الإعلان بأزمة العنصرية التي مرت بها القارة الأوروبية في ستينيات القرن الماضي قائلة: "إنه تماما كالإعلان الذي كان يعلّق في بعض المطاعم الأوروبية والذي كان يمنع دخول الطلاب والعرب، يا لتأخّرنا لم نستنسخ من الغرب سوى الأفكار السيئة والقديمة".

في حين حاول عدد من الناشطين إيجاد تفسير مقنع لهذه الجملة، إذ اعتبروا أن مصطلح "الأفارقة" لا يعني أننا لسنا بدورنا من إفريقيا وإنما هو مصطلح متداول في المجتمع المغربي ويقصد به كل قادم من جنوب الصحراء وإفريقيا الجنوبية، كما حاول آخرون ربط رفض صاحب المنزل الكراء لهذه الفئة لكونه قد يكون سبق له وأن تعرّض لتجربة سيئة مع أحدهم وبالتالي تفاديا لأي مشكل مستقبلي، اختار أن يتجنب الكراء لهم.

مشاركة