في ذكرى وفاته الأولى...جمعية الفن الرابع تكرم عائلة ملك العود المغربي سعيد الشرايبي

كرمت جمعية الفن الرابع، زوجة الموسيقار العبقري الراحل سعيد الشرايبي، في ذكرى وفاته السنوية، نهاية الأسبوع الماضي، بمركب ثريا السقاط بمدينة الدار البيضاء، في حفل موسيقي مبهر نظمته وفاءً لروح زرياب المغرب.

وتسلمت وفاء بن عبد الرازق، أرملة سعيد الشرايبي شهادة التكريم من يد البروفسور محسن بوفتال، رئيس جمعية "الفن الرابع" المنظمة للحفل، إلى جانب ابنه حمزة الشرايبي، وبحضور عبد الصمد حيكر نائب عمدة البيضاء ورئيس جماعة المعاريف، وعدة شخصيات حضرت من خارج المغرب وداخله، لتخليد دكرى رحيله وفاء لروح أيقونة فنية مغربية أبدعت في مجال العزف والبحث والتأصيل الموسيقي الرفيع.

وقالت وفاء بن عبد الرزاق بالمناسبة في تصريح لمجلة "سلطانة" الإلكترونية:" أشكر الدكتور محسن بوفتال الذي بادر إلى هذه الخطوة واتصل بي من أجل حضور تكريم زوجي الراحل سعيد الشرايبي وتكريمي في ذكراه السنوية الأولى وكل الشكر أيضا لمؤسسة سعيد الشرايبي ورئيسها الأستاذ محمد البوسوني ".

ويشار أن ملك العود المغربي، الأستاذ سعيد الشرايبي رحل عن دنيا الناس قبل سنة، بعد صراع مرير مع المرض، ويعتبر من أمهر العازفين عربيا على آلة العود، ومن الباحثين الأكفاء في مجال التراث الموسيقي الأندلسي والتركي والفارسي، الذي تكلل بتوشيح ملكي سنة 2015 خلال ذكرى المسيرة الخضراء .

وجدير بالذكر، أن الراحل تعامل مع ألمع الفنانين المغاربة من جيل الرواد والشباب، وعلى رأسهم عبد الهادي بلخياط، ونعيمة سميح، وأسماء لمنور، وكريمة الصقلي، من خلال أعمال فنية "راح"، "تلاقينا بعد الخصام"، "ظلال"، "بوح ياقلبي"، "أطفال القدس".

مشاركة