هذه عروض مسرح محمد الخامس لما تبقى من الشهر

تتنوع العروض المسرحية التي يقدمها مسرح محمد الخامس لما تبقى من الشهر، وتتنوع المواضيع المتطرق لها من خلالها سواء في قالب كوميدي هزلي أو مسرحيات بطابع درامي.

قنبولة

ستعرض مسرحية "قنبولة" يوم غد الأربعاء على الساعة السابعة مساء، وهي مسرحية تحكي قصة أربعة جنود مغاربة تطوعوا داخل الجيش الفرنسي إبان الحرب العالمية الثانية وبالضبط أيام الاحتلال الألماني للأراضي الفرنسية، مما سيجعل المتفرج يعيش إلى جانبهم مواقف طريفة ومضحكة.في قالب كوميدي مختلط بالألم والدموع

المسرحية من تأليف جواد الخودي، وإخراج سعد التسولي ومن تشخيص: فاطمة خير، جواد الخودي، بنعيسى الجيراري، وسعد التسولي.

شغل العيالات

مسرحية "شغل العيالات"، كوميديا اجتماعية تدور أحداثها في بيت مغربي عتيق، ستعرض يوم الخميس 26 من الشهر الجاري، تحكي قصة رجل جشع عاش حياته يكتنز الذهب والفضة والنقود في صندوق لا يفارقه، مقابل زوجته  طامو الطموحة إلى الثراء والتخلص من حياة التقشف والتهميش والحرمان، وبينهما تتموقع حريمو الخادمة التي تحيك الحيل والمقالب لتأجيج الصراع بين الطرفين من جهة وللظفر بالصندوق من جهة ثانية، لكن الأمور تنقلب حين تظهر غيثة صديقة طامو لتغير المواقع وتربك الأوراق حيث يدخل الجميع في لعبة التنكر لكشف الآخر ولتحقيق نزواته.

ويشارك في تشخيص شخصيات المسرحية كل من عبد الرحيم المنياري، سعاد خيي، حسناء طنطاوي وبشرى أهريش أما الإخراج فهو لعمر الجدلي.

سعد البنات

ستقدم فرقة "مسرح المدينة في مسرحية" العرض المسرحي "سعد البنات" يوم الجمعة المقبل، وهي حكاية إبنة السي الهاشمي الإقطاعي المشهور، منية الجميلة التي تخفي نفسها كخادمة لكي لا تتزوج بشخص لا تعرفه، وتقع في غرام سائقه دون أن تعلم أن السائق هو السيد والسيد ليس إلا سائقا قصد الإيقاع بأبيها بتهمة الرشوة والنصب والإحتيال على ملك الغير.

المسرحية مقتبسة عن الرواية الشهيرة "لعبة الحب والحظ" للكاتب الفرنسي بيار كارلي دو ماريفو، من إخراج هشام الجباري، وتشخيص كل من جميلة الهوني، مريم الزعيمي، جليلة التلمسي، سعيد أيت باجا، فريد الركراكي وعبد الكبير الشداتي.

مشاركة