فنان مغربي معروف رفضت المستشفيات العمومية إجراء عملية لبتر ساقه المريضة

دخل الفنان الشعبي المغربي حسن الحسيني للمستشفى الجامعي لمدينة وجدة من أجل بثر رجله اليمنى بعدما ساءت حالته الصحية.

وقال طارق الهادف، المندوب الجهوي للنقابة المهنية المغربية لمبدعي الأغنية للجهة الشرقية، إن الفنان حسن الحسيني الذي أعطى الكثير للساحة الفنية المغربية يعاني الأمرين بعدما أصيب في بادئ الأمر بالعمى ومنعه الفقر من إجراء عملية جراحية للشبكة.
حسن الحسيني

وأضاف ذات المتصل في تصريح لمجلة "سلطانة" الإلكترونية، أن الأمر لم يقف عند هذا الحد بل أصيب حسن الحسيني بتعفن على مستوى رجله اليمنى بسبب ارتفاع ضغط الدم والسكري.
حسن الحسيني
وأكد المتصل أن الفنان الذي أدخل الآلة الموسيقية لفن "الركادة"، يعيش حالة اجتماعية جد مزرية، إذ لا يتوفر بيته الصغير الذي يكتريه بمبلغ مالي زهيد، على أدنى شروط عيش، كما أنه لم يعد يقوى في المدة الأخيرة على دفع إيجاره.
حسن الحسيني
وحسب ذات المتحدث، فإن المستشفى العسكري رفض استقباله من أجل إجراء عملية جراحية لبتر رجله اليمنى، الأمر الذي دفع مجموعة من الفنانين المحليين لمساعدته بمبالغ مالية بسيطة من أجل توفير الأدوية الضرورية.

حسن الحسيني

مشاركة