نعيمة سميح تطمئن جمهورها وتعدهم بالجديد

قالت الفنانة نعيمة سميح أنها بخير وبصحة جيدة ، نافية بذلك كل ما راج في الفترة الأخيرة الماضية حول إصابتها بمرض خطير .
وأشارت في حوار لها مع جريدة الأحدات المغربية أنها ابتعدت عن الوسط الفني لوقت معين حتى تتسنى لها الفرصة لتقديم ما يطمح لها جمهورها .
كما أوضحت الفنانة المغربية أنها مازالت متابعة لجديد الساحة الفنية المغربية : " الجيل الذي عشنا معه خلال السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات كانت له وضعية وظروف خاصة ، إنه جيل الكلمة الصادقة واللحن الأصيل ." ، مؤكدة أنها ليست ضد الاغاني الجديدة ، بل شددت على وجوب تشجيع الشباب وتأطيرهم لاختيار المواضيع الصحيحة والابتعاد عن الكلمات التافهة ، حسب تعبيرها .
وتابعت :" من حق هؤلاء الشباب أن يطمحوا إلى الشهرة والألقاب ، لكن مع مراعاة ذوق الجمهور الذي من حقه أيضا الاستماع إلى أغاني بكلمات جميلة وراقية . "
وعبرت عن إعجابها بظاهرة إعادة أداء الأغاني القديمة التي تغنى بها الرواد ، شرط أن لا يتم المساس بها والحفاظ على المقومات والمضامين المميزة لها .
وقالت سميح أنها كانت تحبذ أن يدخل ابنها شمس الميدان الفني ، لكنه اختار الابتعاد عنه ، وسلك ميدانا اخر ،لم تكشف عنه عميدة الأغنية المغربية .

مشاركة