لشكر يرد على انتقادات "أزرار السترة": دارها الصواب ديالي واللي تفوّج على المغاربة مرحبا بيها

بعد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي لصور يقلّد فيها نشطاء مغاربة الطريقة الخاطئة التي أقفل بها الكاتب الأول لحزب الإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية أزرار سترته، خرج إدريس لشكر عن صمته ليكشف أسباب التقاط تلك الصورة وليوجّه رسالة للنشطاء المغاربة.

/ 5

وبرّر لشكر في حوار له مع جريدة "أخبار اليوم" سبب تشتت انتباهه عن إغلاق أزرار سترته بشكل صحيح قائلا: "سبب كل ما حدث هو "الصواب ديالي"، تكون جالسا في راحة إلى أن تضطر إلى الوقوف لكي تبدي احتراما أثناء السلام على الأشخاص، وحدث معي أنه في إحدى "هاد الوقفات ديال الصواب" نسيت ترتيب أزرار سترتي".

وقال معلّقا على حادثة أزرار سترته التي عرفت انتشارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي: "هذه أمور تحدث معنا بشكل اعتباطي"، وأضاف "هذه المسألة أساسا حدثت معي مرارا وتكرارا في مختلف المناسبات الرسمية أو العادية، وهي ليست المرة الأولى".

وحسب نفس المصدر، فقد ردّ لشكر على موجة السخرية التي أحدثها بسبب صورته قائلا: "لا مشكلة في الأمر، أي طرفة من الممكن أن "تفوّج" على المغاربة والشعب المغربي مزيانة، وإن كنا نحن موضوعها".

وأوضح أنه ليس لديه أدنى مشكل مع هذه الانتقادات قائلا: "قشابتي واسعة، وأتقبل الأمر بصدر رحب، فقد كنت موضوعا لعدد من رسوم الكاريكاتير، وما لا أتقبله هو التجني والكذب أما السخرية الهادفة التي تفرج عن المواطنين كربهم وتصنع سعادتهم".

مشاركة