تخليدا لذكرى "ساعة الأرض".. مدن مغربية تطفئ أضواءها مساء اليوم

من المرتقب أن تشارك المملكة المغربية، اليوم السبت، في تخليد الذكرى العاشرة لساعة الأرض، وذلك عبر إطفاء الأضواء تمام الساعة الثامنة والنصف مساء، قصد التنبيه لخطر التغير المناخي.

وحسب وكالة "رويترز" البريطانية، فإن هذا العام سيتضمن الحدث العالمي إطفاء الأضواء الكهربائية لمدة ساعة في 7000 مدينة في 172 دولة الساعة 8:30 مساء بالتوقيت المحلي من بينها مدن مغربية، بهدف التشديد على ضرورة اتخاذ إجراءات بشأن التغير المناخي وتوفير الطاقة.

وأضاف المصدر ذاته، أنه وعلى الرغم من أن المنظمين لساعة الأرض يقولون إنهم لا يحتسبون نتائج التوفير في الطاقة التي تحققها المبادرة، فقد كلفوا بإجراء بحث أشار إلى أن ما يصل إلى شخص من بين كل أربعة في استراليا يشارك في المبادرة.
وبدأت المبادرة في استراليا في عام 2007 كبادرة على المستوى الشعبي من الصندوق العالمي للحياة البرية ضد انبعاثات ثاني أكسيد الكربون التي يتسبب فيها النشاط البشري المرتبطة برفع درجة حرارة الكوكب.

ويقول الصندوق العالمي للحياة البرية إن الفضل يرجع لساعة الأرض في إطلاق مبادرات بيئية أخرى متنوعة مثل إعلان في عام 2013 عن متنزه بحري في المياه قبالة الأرجنتين تبلغ مساحته 3.4 مليون هكتار وزرع غابة في أوغندا وحظر المواد البلاستيكية الرخوة في جزيرة جالاباجوس.

مشاركة