مدينة هندية تمنع العازبات من استخدام الهاتف المحمول

قررت بلدة في ولاية غوجارات في غرب الهند منع النساء العازبات من استخدام الهاتف المحمول، معتبرة أن هذه التكنولوجيا "تضر بالمجتمع".

وقال مسؤول البلدة ديفشي فانكار لوكالة "فرانس برس" إن "مسؤولي البلدة اعتبروا أن استخدام الهواتف المحمولة من قبل النساء غير المتزوجات، كما الكحول، يضر بالمجتمع"، مضيفا أن قرار المنع سيشمل أيضا الصبيان الذين باتوا في سن الذهاب إلى المدرسة.

و اتخذ أعضاء مجلس بلدة سراج التي هي مسقط رئيس الوزراء ناريندرا مودي، و التي يبلغ عدد سكانها حوالي ألفي نسمة ، قرار المنع مطلع شهر فبراير.

وقال فانكار "إن الهواتف المحمولة تحول انتباه الشابات عن الدراسة والواجبات المنزلية"، و في حال تم ضبط أي فتاة تستخدم الهاتف المحمول، فإن عليها  دفع غرامة قدرها 27 أورو على ما أفاده مجلس البلدة و الذي سيقدم مكافأة قدرها 2.6 أورو لكل من يشي بالمخالفات.

وأفاد مسؤول البلدة أنه يحق للشابات استخدام هواتف الأهل والأقارب فقط، علما أن الحكومة الهندية قد أطلقت العام الماضي  مبادرة "الهند الرقمية" للترويج لاستخدام التكنولوجيا في المناطق الريفية، في بلد لا تتوافر فيه إمكانية الولوج إلى الإنترنت لنحو مليار شخص.

مشاركة