طالبة دكتوراه من تزنيت تحصل على جائزة المباراة الوطنية الجامعية لريادة الأعمال

أعلنت جامعة محمد الخامس بالرباط، اليوم الجمعة، أن وداد الصديقي، الطالبة في سلك الدكتوراه بالمدرسة المحمدية للمهندسين، حصلت على جائزة المباراة الوطنية الجامعية لريادة الأعمال.

وذكر بلاغ للجامعة أن الآنسة وداد الصديقي، وهي من مواليد تيزنيت، والحاصلة على دبلوم مهندس دولة من المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية، استطاعت بفضل حلمها وفكرتها ومشروعها المجدد، وأمام مرشحي تسع جامعات مغربية أخرى، إحراز إحدى جائزتي المباراة الوطنية الجامعية لريادة الأعمال التي يتمثل هدفها الرئيسي في التشجيع على التشغيل الذاتي المبتكر لدى الطلبة كأفق مستقبلي مهني. وحسب المصدر ذاته، فإن المباراة تهدف أيضا إلى دعم وتثمين ريادة الأعمال ومبادرات التنمية الوطنية، وكذا تشجيع وتنمية روح الإبداع وريادة الأعمال لدى الطلبة وتعزيز تنمية فرص شغل الطلبة من خلال مبادرات التشغيل الذاتي ومساعدة الطلبة في مساعيهم لخلق المقاولة.

وأضاف البلاغ أن الفائزة قدمت خلال هذه المنافسة مشروعا مندمجا وتصورا مبتكرا بالنسبة للآلات المتحكم فيها رقميا، حيث إن جامعة محمد الخامس بصدد وضع طلب براءة الاختراع من أجل حماية الفكرة الأصلية لهذه المقاولة المستقبلية. وأبرزت جامعة محمد الخامس أن تقييم المشاريع اعتمد على العديد من المعايير، منها الابتكار التكنولوجي و/ أو في الخدمات المعروضة، واستمرارية وديمومة واستدامة المشروع و الأصالة والتأثير الاقتصادي للمشروع على البيئة (استقرار وإمكانية النمو)، والمسؤولية الاجتماعية والبيئية ومهارات وشخصية منسق المشروع، مشيرة إلى أن المسابقة تمر من ثلاث مراحل.

و ذكر البلاغ أن جامعة محمد الخامس بالرباط انخرطت في العديد من المشاريع الوطنية والدولية تهدف إلى تنمية ثقافة ريادة الأعمال لدى طلبتها ودعم دينامية التشغيل الذاتي، مسجلا أنه من أجل تجسيد هذه الاستراتيجية قامت الجامعة بإحداث بنيات جديدة مكرسة خصيصا لريادة الأعمال لاسيما المركز الجامعي لريادة الأعمال الذي يضم مصلحة دعم هذه الريادة.

مشاركة