توقيف شخص بالفقيه بنصالح للاشتباه في تورطه في ارتكاب جرائم اختطاف واغتصاب

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمدينة الفقيه بنصالح من توقيف شخص يبلغ من العمر 37 سنة، مبحوث عنه من أجل الضرب والجرح العمديين ، وذلك للاشتباه في تورطه في ارتكاب جرائم الاختطاف والاحتجاز والاغتصاب المتبوعة بالسرقة تحت التهديد

. وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالح الأمن كانت قد توصلت بشكاية من ثلاث فتيات، من بينهن قاصر، يتهمن فيها المشتبه فيه باستدراجهن على متن سيارته الخاصة نحو مناطق قروية، تحت ذريعة الرغبة في الزواج منهن، قبل أن يعمد إلى تعريضهن للاغتصاب والسرقة وتصويرهن في وضعيات مخلة.

وأشار البلاغ إلى أن الأبحاث والتحريات الأمنية مكنت من تشخيص هويات سبع فتيات كن ضحايا لاعتداءات جنسية من طرف المشتبه فيه، كما اسفرت عمليات التفتيش المنجزة بمنزله وكذا بسيارته الخاصة عن حجز أسلحة بيضاء ، ومحفظات وحقائب نسائية و أربع قطع مجوهرات ، بالإضافة إلى حاسوبين وخمس هواتف محمولة وآلة تصوير رقمية ، تمت إحالتها على مختبر تحليل الآثار التكنولوجية لإخضاعها للخبرات الضرورية .

وأضاف المصدر ذاته أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتشخيص كافة الضحايا المفترضين ، وتحديد جميع ظروف وملابسات ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية .

مشاركة