بنحمزة يجر مايسة سلامة الناجي للقضاء بسبب تدوينة فيسبوكية

قال عادل بنحمزة الناطق الرسمي لحزب الإستقلال إنه قرر رفع دعوى قضائية ضد الناشطة ميساء سلامة الناجي، على خلفية ما وصفه اتهامات وقدف ومغالطات نشرتها الأخيرة في صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك.

وكتب "بنحمزة" تدوينة مطولة على حسابه الشخصي وجه فيها عددا من الرسائل لمايسة سلامة، وختمها قائلا: " إنني أخاطبك بهذا الإسم و لا أعلم إذا كان إسما حقيقيا أم مستعارا، و لأنني قررت بكل احترام و رقي اللجوء إلى القضاء من أجل إنصافي و إثبات زيف ما كتبت عني، و لأنني لا أعرف لك عنوانا أو بيانات شخصية مما هو مطلوب في هذه الدعاوى من طرف القضاء، فإنني و أمام الرأي العام أطلب منك أن توفري لي بكل نبل، هذه المعطيات حتى نتقابل كأناس متحضرين أمام القضاء، و أنا بذلك أمنحك فرصة تحصين إحترام قرائك لك، و أمنح لنفسي حق إثبات خديعة ذلك الاحترام".

وكانت الناشطة مايسة سلامة الناجي قد هاجمت "عادل بنحمزة" على صفحتها الرسمية بالفيسبوك، إذ وصفته بأنه واحد من عصابة الكيحل وشباط، وأنه ظفر بمقعد برلماني بشكل غير قانوني وكان يتقاضى إلى جانب أجرته كبرلماني، راتبا من وكالة إنعاش الشغل كموظف شبح، على حد تعبيرها.

تدوينة مايسة

تدوينة بنحمزة

مشاركة