الإعلام الفرنسي يبشر عشاق "سعد لمجرد" بقرب معانقته للحرية بعد خروج نتائج التحاليل

نقلت مصادر إعلامية فرنسية، أن المغني المغربي "سعد لمجرد" بات قريبا من معانقة الحرية، وذلك بعد تأكيد نتائج "الحمض النووي" لعدم وقوع أي علاقة جنسية بينه وبين "لورا بريول".

وذكر موقع "ميديا بار" الفرنسي، أمس الإثنين، أن الفحوص الطبية التي أجريت بطلب من صاحبة الشكاية، أظهرت عدم وجود أي علاقة جنسية بين الطرفين، نظرا لغياب  الحمض النووي لسعد وعدم وجوده داخل الأعضاء الحساسة لـ "لورا".

وأشار سعد المجرد في جلسة سابقة، أنه بالفعل قام باصطحاب الفتاة الى غرفته بالفندق ولكن بموافقتها، مضيفا "أنها وافقت على الذهاب معه لقضاء الليلة، وأن وجودها بالفندق كان بمحض إرادتها، وبرهن على كلامه بكاميرات الفندق، التي صورتها وهي في كامل أناقتها وقت دخولها وخروجها، مما يؤكد أنها لم تتعرض لأي أذى".

مشاركة