خديجة مهنا تنعت الداودي بالكذاب وتوضح حقيقة حكم فرنسي ب20 ألف أورو

" ايوا باركا من الكذوب إلى عندك شي حاجة وريها للجمهور ناس عاقت بيك" هكذا كذبت خديجة مهنا مديرة أعمال الفنانين بأوربا، الفنان الشعبي عبد الله الداودي بخصوص خبر إنصافه في قضية ضدها.

وأكدت مهنا في اتصال هاتفي مع مجلة سلطانة أن القضية مازالت معروضة على أنظار القضاء الفرنسي الذي لم يقل كلمته الأخيرة فيها، موضحة أن الداودي اخترع إشاعة انتصاره عليها لغاية في نفسه.

وكتبت مهنا زوجة الفنان موس ماهر، في تدوينة فيسبوكية أن أطوار المحاكمة لم تنتهي بعد مشيرة إلى تاريخ جلسة مقبلة بمحكمة باريس شهر نونبر المقبل، ومن جهة أخرى أثارت قضية سابقة صدر فيها حكم بغرامة مبلغ 20 ألف أورو وهو ما يعادل 200مليون سنتيم على الداودي لصالحها.

مشاركة