داوود أولاد السيد يتحدث عن مفهوم السينما وعن "كلام الصحراء"

قال المخرج المغربي داوود أولاد السيد "أن الفيلم الوثائقي أصعب من كل أنواع الأفلام السينمائية، إذ يشكّل في الأساس رؤيا وإبداعاً، مضيفا أن السينما تخلّقت أصلاً من رحم الفيلم الوثائقي".

وأضاف أولاد السيد في حوار مع "العربي الجديد" أن السينما في المغرب محظوظة ، إذ يكاد يكون البلد الأفريقي الثاني في دعم السينما بعد دولة جنوب أفريقيا، وبرر ذلك إلى تردّد مخرجين عالمين إليه بغية التصوير في جغرافيا متنوّعة أو التفاعل مع سينمائيين مغربين بغرض إنتاج أعمال مشترك.

وأشار المخرج المغربي للمصدر ذاته أن عن فيلمه الجديد "كلام الصحراء"، انتهى من تصويره، وهو حالياً في طور المونتاج، موضحا أن العمل يجمع ثلاث قصص في قصة واحدة، بينهما خيط مشترك، تدور حول البحث عن الذات.

مشاركة