بعد أيام من الغيبوبة... وفاة الشاب "أسامة" ضحية حافلات النقل العمومي بالبيضاء

توفي، مساء اليوم السبت، الشاب "أسامة الخمار"، متأثرا بالجروح التي أصيب بها في وقت سابق من الشهر الجاري، بعدما دهسته حافلة للنقل العمومي بمدينة الدار البيضاء.

وحسب جريدة "اليوم 24" الإلكترونية، فإن عائلة الشاب "أسامة" اكدت وفاته اليوم السبت، بعد غيبوبة إمتدت لأزيد من أسبوع، قضاها بقسم الإنعاش بإحدى مصحات العاصمة الإقتصادية.

وأضاف المصدر ذاته، أن الطالب، الذي يقطن بدوار الحسن، بجماعة عين حرودة، تم دهسه من طرف حافلة نقل المدينة خط 800، ليتم نقله إلى المستشفى في حالة جد حرجة، وأدخل العناية المركزة بإحدى المصحات الخاصة بمدينة الدار البيضاء، بعد ما عجزت المصالح الطبية داخل مستشفى مولاي عبد الله بالمحمدية عن اسعافه.

وأكد مصدر طبي، أن الشاب كان يعاني من نزيف داخلي على مستوى الرأس، وهو الأمر الذي أدخله في غيبوبة حادة وأدى إلى وفاته اليوم داخل غرفته بالمصحة.

مشاركة