تدخل أمني يسفر عن فقدان أستاذة متدربة لجنينها في اليوم العالمي للمرأة

 

اتهم عدد من الأساتذة المتدربين، القوات الأمنية، بالتسبب في إجهاض إحدى زميلاتهم، وذلك بعد تعرضها للتعنيف والضرب من طرف هؤلاء، أثناء محاولتهم فض مظاهرة قاموا بها مؤخرا

وأكد الأساتذة، في منشورات على مواقع التواصل الإجتماعي، أن "إحدى زميلاتهم وتدعى "صفاء ز"، أجهضت جنينها بسبب الركل والرفس الذي تعرضت له في وقفتهم أمام المركز الوطني للامتحانات، التي خصصوها للمطالبة بمعاينة محاضر إمتحاناتهم التي رسبوا فيها".

17201123_1694994520512533_2252930773826662401_n

وأضاف المحتجون، أن أحد رجال قوات التدخل، قام " بتسديد ركلة مباشرة إلى بطنها حتى أسقطها أرضا، لتفقد الوعي مباشرة"، مؤكدا أن " أوجاعها ازدادت شيئا فشيئا، حتى تدهورت حالتها الصحية بنزيف مستمر، أصبح حاداً مساء البارحة".

[soltana_embed]https://www.facebook.com/medkanja/posts/1694994647179187[/soltana_embed]

وأكد المصدر ذاته، في نفس التدوينة، "أنهم قاموا بنقلها إلى مجموعة من المصحات الخاصة، ومنها إلى مصلحة المستعجلات بمستشفى الولادة ابن سينا، لكن ونظرا لشدة النزيف وتوقف الحمل اضطر الأطباء لإجراء عملية اسقاط الجنين وتوقيف النزيف خشية دخولها في غيبوبة".

17202718_1694994543845864_4894846859455247700_n

وربط هؤلاء، هذه الحادثة بإحتفال المغرب باليوم العالمي للمرأة، مؤكدين أنه هذا الحادث يعتبر بمثابة هدية من طرف الحكومة لجميع النساء المغربيات اللواتي يطالبن بحقوقهن.

مشاركة