إستئنافية البيضاء تقرر مصير "الوحش الأدمي" مغتصب الطفل "عمران"

حكمت غرفة الجنايات الاستئنافية بالدار البيضاء، أمس الخميس، بسجن المتهم بإختطاف الطفل "عمران" في ليساسفة، واغتصابه ومحاولة قتله، بالسجن لمدة خمس سنوات نافذة.

وحسب مصادر إعلامية، فإن هذا الحكم جاء تأييدا لحكم إبتدائي سابق، ادين فيه هذا المتهم بنفس عدد السنوات، وذلك بعد ثبوت اعتدائه على الطفل عمران، وهو الحادث، الذي عرف متابعة العديد من الهيئات الحقوقية ووسائل الإعلام الوطنية والدولية، كما شهد تدخل الملك محمد السادس .

وكان الملك قد أمر بالتكفل بحالة الطفل عمران، عبر إبلائه عناية طبية خاصة، حتى تتحسن صحته ، بعد أن كان شبه ميؤوس منه، كما أمر بتسريع البحث عن مرتكب الجريمة ومحاكمته ليكون عبرة لغيره.

وكان البحث الاولي مع مغتصب الطفل عمران بليساسفة،  أكد أنه ارتكب فعله كرد منه على تعرض والديه للسب من قبل والد الطفل الضحية ، فيما أبان البحث مع الجاني المزداد سنة 1999، أن له سوابق في الاعتداء الجنسي على الأطفال، حيث سبق له أن قام سنة 2012، بهتك عرض قاصر واختطافه وتعريضه للضرب والجرح الخطيرين بمكان خالي بالحي الحسني.

مشاركة