دار "رافينتي" للمجوهرات تطلق تشكيلة أزياء مرصعة بالأحجار الكريمة

أطلقت دار "رافينيتي" للمجوهرات، أول تشكيلة لها في عالم الأزياء التقليدية، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة والذي يصادف 8 مارس من كل سنة.

1

وأكدت كل من مريم وليلى الحجوجي، في تصريح لمجلة "سلطانة" الإلكترونية، أنهما اختارتا عيد المرأة لعرض خط أزياء رفيع يجمع بين الأسلوب العصري واللمسة المغربية الأصيلة، بشكل يمزج بين خيوط الذهب والتطريز، و الزخارف على أقمشة نبيلة من الساتان، والحرير، والبروكار، والموسلين، بتقاطيع غاية في الأنوثة.

7

وسيمكن إخراج هذه التشكيلة إلى الوجود، حسب مريم وليلى الحجوجي، المرأة المغربية من الحصول على إطلالة 100بالمائة "رافينيتي"، إذ نجد أن بعض قطع المجموعة مزينة بنفس الأحجار الكريمة الموجودة في الحلي الذهبية التي تعرضها "دار رافينيتي للمجوهرات"، في أفخم المراكز التجارية بالمملكة، إلى جانب مصنع "اورومكانيكا" الذي فتح أبوابه سنة 1997.

6

ويشار أن علامة " رافينيتي" تعتبر عنوانا للترف والفخامة منذ انطلاقها سنة 1969، وتصنف ضمن المجموعات الرائدة في عالم الإبداعات الفريدة، للمجوهرات العصرية.

مشاركة