رجل يتبرع بكليته لحبيبته في اليوم العالمي للمرأة

قدم مواطن إيطالي بمناسبة اليوم العالمي للمرأة إحدى كليته لحبيبته، حسب ما أوردت وكالة الأنباء الرّوسية "سبوتنيك".

وتلقت سيّدة إيطالية تبلغ من العمر 44 سنة مساء اليوم العالمي المرأة، بدلاً من باقة من الورود كما درجت العادة في هذا النّوع من المناسبات، كلية صديقها (52 عاما).

وتعاني السّيدة الإيطالية، من مرض وراثي خطير يتمثّل في داء تعدد الكيسات في الكلى، وهو ما يحتاج إلى عملية زراعة كلية مستعجلة، حيث بدأ الأطباء منذ حوالي شهرين في البحث عن كلية لها.

وخلال فترة وجيزة بعد إطلاق البحث، تقدم حبيبها للتبرع من أجل إنقاذ حياتها، حيث كان الجميع في سباق حقيقي مع الزمن خصوصًا، و أنّه خضع لكافة الفحوصات للتّأكد من إمكانية التّبرع بالكلية و إعطاء الضوء الأخضر لهذا الأمر الإنساني بالدرجة الأولى.

وقد اختار اليوم بالضبط ليكون يوما تاريخيا من أجل التعبير عن احترامه لها، حيث أبدى طاقم الأطباء في المستشفى إعجابهم الكبير واعتبروها من أكبر مظاهر التعبير عن الحب في العالم.

مشاركة