إضراب بفرنسا يدفع الخطوط المغربية لتحذير زبناءها من التوجه للمطارات دون إستعلام

دعت الخطوط الملكية المغربية زبناءها الذين برمجت رحلاتهم خلال الفترة الممتدة من سادس إلى عاشر مارس الجاري، من وإلى الوجهات الفرنسية والأوروبية، إلى الاستعلام قبل التوجه إلى المطار عن برنامج رحلاتهم، وذلك تحسبا للاضطرابات في حركة النقل الجوي بسبب إضراب للمراقبين الجويين بفرنسا.

وأفادت الشركة الوطنية، في بلاغ اليوم السبت، بأنه "بسبب إضراب أعلن عنه في فرنسا من قبل المراقبين الجويين خلال الفترة الممتدة من سادس إلى عاشر مارس الجاري، طلبت المديرية العامة للطيران المدني الفرنسي من كافة شركات النقل الجوي العاملة بفرنسا، ومن بينها الخطوط الملكية المغربية، بالتقليص، بشكل ملموس، من رحلاتها المبرمجة داخل فرنسا خلال هذه الفترة".

وأضافت الخطوط الملكية المغربية أنه "أخذا بعين الاعتبار لمخاطر اضطرابات في حركة النقل الجوي بفرنسا وأوروبا، فإن الخطوط الملكية المغربية تدعو زبناءها الذين برمجت رحلاتهم خلال هذه الفترة، من وإلى الوجهات الفرنسية والأوروبية، إلى الاستعلام قبل التوجه إلى المطار عن برنامج رحلاتهم لدى مصالح الشركة".
وأكدت الخطوط الملكية المغربية أن مصالحها، سواء بالمطارات أو بالوكالات التجارية ومراكز النداء، معبأة من أجل تزويد الزبناء بجميع المعلومات التي من شأنها الحد من حالات الإزعاج التي يمكن أن تنجم عن مثل هذه الحالة الخارجة عن إرادتها.

وأشار البلاغ إلى أنه "وفي هذا الصدد، وعلى الرغم من أن الأمر يتعلق بقوة قاهرة، فإن الشركة قامت باتخاذ إجراءات استثنائية لفائدة الزبناء المعنيين من أجل تقليص تأثير الاضطرابات على رحلاتهم".

مشاركة