معرض في الرباط للوحات خط عربي وزخارف أعدتها نساء

افتتحت وزارة الثقافة المغربية وجمعية محلية تهتم بفنون الخط العربي، مساء الجمعة، معرضا في العاصمة الرباط، يضم لوحات زخرفية ومخطوطات عربية أعدتها نساء، احتفالا باليوم العالمي للمرأة.

ويقام المعرض، الذي نظمته الوزارة والجمعية المغربية لفنون الخط، في رواق موقع "الأوداية" التاريخي بالرباط، ويستمر حتى 9 مارس/ آذار الجاري.

ويضم العشرات من لوحات الخط العربي والزخارف الفنية، التي أعدتها أكثر من 20 فنانة مغربية.

وفي حديث للأناضول، قالت أمينة شيشى، المسؤولة عن المعرض، إن "الهدف من المعرض تشجيع فن الخط العربي والزخرفة بالمغرب وإتاحة الفرصة للنساء الخطاطات والمزخرفات لإبراز مواهبهن وتبادل التجارب فيما بينهن".

وأشارت إلى أن دعم وزارة الثقافة المغربية لفنون الخط والزخارف حفز الكثيرين من داخل البلاد وخارجها على محاولة إبراز قدراتهم في هذا المجال.

من جانبه، قال أستاذ التاريخ في جامعة محمد الخامس بالرباط، والمهتم بالخط العربي، عمر أفا، إن "المغرب يشكل فضاء لإحياء فن الخط العربي من جديد".

وأضاف في تصريح للأناضول، على هامش المعرض "هناك توجه لدى المغرب لدعم هذا الفن من خلال جائزة محمد السادس للخط التي أطلقت سنة 2008، وجائزة محمد السادس للزخرفة، إضافة إلى تأسيس معهد للخط والزخرفة في الدار البيضاء".

وعلى هامش المعرض، سلم وزير الثقافة المغربي، محمد الأمين الصبيحي، شهادات تقدير وهدايا لعدد من النساء الفنانات في مجال الخط العربي والزخارف.

ويحتفل العالم في الثامن من مارس من كل عام، بيوم المرأة العالمي، وفيه يتم الاحتفال عالميا بالإنجازات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية للنساء.

مشاركة