لورا بريول تلتقي سعد لمجرد لأول مرة منذ احتجازه وهذا ما قررته المحكمة

واجه سعد لمجرد اليوم الجمعة المدعية الفرنسية لورا بريول بعد أزيد من أربعة أشهر خلف القضبان، وذلك خلال الجلسة التي كانت مقررة لليوم في المحكمة الابتدائية بباريس.

وتمت إعادة "لمعلم" إلى زنزانته، فيما غادرت لورا بريول المحكمة، حسب مصادر إعلامية، ولم تتضح بعد الصورة حول ما دار بداخل قاعة المحكمة التي تغيّب عنها والدا لمجرد لكون الجلسة كانت مغلقة، ولم يحضر سوى المتهم والمدعية ومحامي الدفاع إيريك دوبون.

ويذكر أن الفنان سعد لمجرد أمضى أزيد من أربعة أشهر في السجن على خلفية اتهامه باغتصاب فتاة فرنسية تدعى لورا بريول.

مشاركة