صادم.. اعتقال مغربي اغتصب 230 امرأة بلجيكية !

بات مواطن مغربي مقيم في بلجيكا، متهما بكونه أكبر مغتصب للنساء على مر التاريخ في هذا البلد، بعد أن وصل عدد ضحاياه أزيد من 230 سيدة وشابة.

وحسب يومية "أخبار اليوم"، التي أوردت الخبر في عددها الصادر اليوم الجمعة، أن "فؤاد ك." البالغ من العمر 36 سنة، يحتمل أن يكون قد إغتصب أزيد من 230 مرأة بمختلف المناطق البلجيكية، في فترات متفرقة منذ سنة 2015.

وأضافت اليومية ذاتها، أن الشرطة البلجيكية إستمعت، الأسبوع المنصرم، إلى 19 ضحية معروفة، ما يرفع عدد ضحاياه في مقاطعة "ليمبورغ" وحدها حتى الأن، إلى 22 شابة.

وأوضح المصدر ذاته، أن "فؤاد" لم يكن يستعمل مواقع التواصل الإجتماعي، مثل "تويتر" و "بادو" لمقابلة ضحاياه، بل كان يستخدم أيضا الخدمات الجنسية التي تقدمها إحدى الشبكات المختصة، حيث إختار إسم "مارك جيكولو" كلقب مستعار له من أجل طلب هذه الإمتيازات.

وكانت أخر حالة مسجلة له، حسب الشرطة البلجيكية، في بداية شهر شتنبر الماضي حينما ضرب موعدا لفتاة قرب موقف سيارات، وبعد ثلاثة أسابيع من ذلك، أوقفته الشرطة، وظهر أن الرجل كان ينشط بهذه الطريقة منذ عام 2015.

ويتابع هذا المغربي، الموجود منذ أزيد من خمسة أشهر في السجون البلجيكية، بتهم تتعلق بالإغتصاب والإعتداء والاحتيال والسرقة وخيانة الأمانة، وتهم أخرى متعددة.

مشاركة