قرية "ملعونة" ينام أطفالها لأيام.. والسبب مجهول إلى حدود الساعة

يعيش سكان قرية في كازاخستان منذ سنة 2014، على وقع ظاهرة مريبة، مست الكثيرين منهم، وخصوصا الأطفال.

إذ يفقد هؤلاء الوعي دون سابق إنذار، ويدخلون في نوم عميق لعدة أيام. ورغم شكاوى السكان البالغ عددهم 1500 نسمة، التي رفعوها إلى الحكومة الكازخية، إلا أنهم لم يتصلوا برد أو مساعدة.

وكان هؤلا اتهموا شركة كبرى للنفط بالتسبب في كارثة بيئية تقف وراء هذه الظاهرة.

اطفال قرية النوم

ولاحظ الآباء أعراض مشابهة على الأطفال، منها الإصابة بتشنجات في البطن، وفقدان الشعور بالأطراف، والدوار، قبل أن يغمى عليهم لأيام.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن سكان القرية غادروها إلى قرية أخرى تبعد بعشرات الكيلومترات، وظلت المعاناة ذاتها.

وبدأت هذه الأعراض سنة 2014 حينما وقعت جلبة كبيرة في أحد مباني محطة تابعة لشركة "شيل"، صاحبها خروج دخان أسود كثيف.

ومازالت الأبحاث جارية لمعرفة السبب الحقيقي، فقد تكون العوامل طبيعية.

 

مشاركة