لبنى أبيضار في فرنسا بصفة غير قانونية

على ما يبدوا فإن قصص الفنانة المثيرة للجدل لبنى أبيضار بطلة فيلم « الزين اللي فيك » ماتزال مستمرة، وجديدها هذه المرة حسبما أوردته المجلة الفرنسية "TéléObs"، هو تواجدها حاليا على الأراضي الفرنسية بصفة غير قانونية بعدما انتهاء مدة تأشيرة الإقامة الخاصة بها.

وقالت أبيضار للمجلة بأنها في أمس الحاجة للعودة إلى المغرب لتجديد تأشيرتها، وطلب الحصول على تأشيرة طويلة الأمد، إلا أنها تخاف التعرض لمكروه بعد عودتها إلى المغرب.

ويذكر أن أبيضار التي رشحتها أخيرا أكاديمية الفنون وتقنيات السينما الفرنسية، للمنافسة على لقب أحسن ممثلة لعام 2015، عن فيلم « الزين لي فيك » لمخرجه نبيل عيوش إلى جانب سبع أسماء لممثلات عالميات،

ويذكر أن فيلم « الزين اللي فيك »، فاز في مهرجان أنغوليم للفيلم الفرنكوفوني (جنوب غرب فرنسا) بحصوله على جائزتي « فالوا » الذهبية وأفضل ممثلة للبنى أبيضار في شهر غشت الماضي.

وعرض الفيلم خلال مهرجان كان الأخير، وكان مقررا أن يخرج إلى صالات العرض المغربية في الخريف الماضي، لكن السلطات حظرته معتبرة أنه يسيء إلى القيم وصورة المرأة المغربية.

ويروي الفيلم مآسي وأفراح أربع مومسات في مراكش بين الزبائن والسهرات التي يكثر فيها الشرب والرقص المثير، فضلا عن محطات عاطفية وعلاقات معقدة مع العائلة.

مشاركة