عواصم عالمية تتجه نحو الإستغناء عن السيارات

يعمل عمداء عدة عواصم عالمية لتنفيذ قرار حظر تجول السيارات  بوسط المدينة.

وحسب "المنتدى الإقتصادي العالمي"، فهذه قائمة أهم المدن التي تفكر في الاستغناء كليا عن السيارات:

أوسلو النرويج

تخطط أوسلو لحظر وسط العاصمة على السيارات بحلول عام 2019، وتفكر  في استبدالها بوسائل النقل العامة، مثل الحافلات وتعويض 35 ميلا من شوارع عاصمتها بأمكان مخصصة فقط للدراجات.

مدريد إسبانيا

تسير العاصمة الإسبانية مدريد قدما نحو تطبيق خطة تخصص 500 هكتار من وسط المدينة لوسائل نقل محددة وللمشاة.

ويهدف برنامج "مدريد من دون سيارات" إلى تخفيض نسبة استعمال السيارات الخاصة بمعدل يصل إلى 23 في المئة، وإذا تعمد أحد السائقين على خرق تعليمات عمدة المدينة تنتظره غرامة تصل إلى 100 دولار.

كوبنهاغن الدنمارك

تفكر المدينة حاليا في تحويل 200 ميل من شوارع العاصمة لتصبح أماكن المشاة وأصحاب الدراجات الهوائية فقط.

باريس فرنسا

تتجه العاصمة الفرنسية باريس إلى منع السيارات كليا من التجول وسط المدينة.

منعت سلطات المدينة منذ يوليوز الماضي السيارات التي يعود تاريخ إنتاجها إلى قبل عام 1997، كليا من عبور وسط المدينة خلال أيام الأسبوع.

لندن بريطانيا

تستعد لندن إلى منع السيارات كليا بحلول عام 2020، وحاليا تفرض المدينة على السيارات التي تعمل بالبنزين غرامات تصل إلى 12 دولارا ونصف الدولار إذا عبرت بعض الأماكن أثناء وقت الذروة.

مكسيكوالمكسيك

في أبريل الماضي اتخذ عمدة مدنية مكسيكو قرارا بمنع السيارات من التجول وسط العاصمة.

القرار يمنع أصحاب السيارات من دخول وسط العاصمة يومين في الأسبوع.

نيويورك الولايات المتحدة

تستعد المدينة لإنشاء المزيد من الممرات المخصصة للمشاة وللدرجات الهوائية.

مشاركة