موقع الصراحة يتسبب في مأساة لفتاة عشرينية يتيمة

انتشر موقع يدعى "الصراحة" بين مستخدمي الفيسبوك، الذي يسمح بتلقي الرسائل دون معرفة اسم المرسل، ويعبّر من خلالها المستخدمون عن آرائهم ومشاعرهم بصراحة، إلا أن البعض يسيء استخدامه بالاستهزاء وكلام الذميم.

saraha

وقررت فتاة أن تختبأ وراء منبر "الصراحة" لتشمت في زميلتها اليتيمة فكتبت لها رسالة "يا حرام يا بطة، ما عندك ماما، أنا عندي".

وانتشرت الرسالة بين مستخدمي الفايسبوك الذين عبرو عن غضبهم واشمئزازهم من المرسل وتعاطفهم مع المتلقية.

saraha

وكشفت الفتاة صاحبة الرسالة هويتها واعترفت بفعلتها وطلبت السماح من متلقية الرسالة ومن كل مستخدمي "الفايسبوك" لأنها عرفت فداحة ما ارتكبته، بعد أن تعرضت والدتها لحادث خطير

وسامحت الشابة اليتيمة زميلتها وطلبت من أصدقائها عدم الإساءة إليها، في تعبير جميل عن مدى طيبتها.

مشاركة