هل يتابع سعد لمجرد في جريمة اغتصاب جديدة؟

اتهمت فتاة جديدة من أصل مغربي فرنسي الفنان المغربي سعد لمجرد، الذي لا يزال يقبع في السجن، باغتصابها.

وتم استدعاء لمجرد من زنزانته ليس لإعلامه بأنه سيطلق سراحه إلى حين انعقاد المحكمة لتحديد مصيره في قضية المدعية الفرنسية لورا بريول التي اتهمته بالاغتصاب، وإنما لأخذ أقواله في قضية جديدة قد تؤثر جديا على الحكم، وهي اغتصاب فتاة تدعى إستيل وتبلغ من العمر 28 سنة.

ويذكر أن "لمعلم" لا يزال قابعا في سجن فلوري بعد أن اتهمته فتاة فرنسية باغتصابها.

مشاركة