مغاربة يرفضون استقبال السيسي بالمغرب ويصفونه بالمجرم

أعلن مجموعة من المواطنين المغاربة رفضهم استقبال بلدهم للرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، بالمغرب، وبادروا لتوقيع عريضة على موقع آفاز وجهوها للدولة المغربية، وصلت التوقيعات فيها إلى قرابة 150 توقيعا.

وكتب القائمون على العريضة المعنونة ب"إلى الدولة المغربية: نرفض استقبال المجرم عبد الفتاح السيسي بالمغرب"، أن رفضهم يعلل بكون "منذ وصول السيسي للحكم، ومنذ الانقلاب الذي قاده على النظام السابق في مصر، انخرط هو ونظامه الدموي في مسلسل من القمع والاعتقالات والقتل بدم بارد، إزاء الشعب وإزاء الصحافيين والحقوقيين".

وأضاف القائمون على العريضة، أن السيسي "ضرب بعرض الحائط كل المواثيق والقوانين، منتهكا القيم الإنسانية أبشع انتهاك، مؤكدين أن ذلك هو السبب الأساسي "لرفض استقباله في بلدنا، إذ أن ذلك سيكون بمثابة تطبيع مع السيسي ومع نظامه المجرم والدموي، وسيكون قتلا في حد ذاته للشعب المصري الذي نتقاسم وإياه طموحنا إلى أوطان سماؤها الحرية وأرضها الكرامة والعدالة الاجتماعية"، حسب ما جاء في العريضة.

تجدر الإشارة إلى كون وزير الخارجية، صلاح الدين مزوار، سبق له أن سلم الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، رسالة خَطيّة من الملك، محمد السادس، تضمنت دعوة رسمية للرئيس السيسي لزيارة المغرب من أجل تعزيز العلاقات و التنسيق بين البلدين، وكان السيسي قد أعرب عن تقديره لهذه الدعوة وتطلعه لإتمام الزيارة في أقرب فرصة.

مشاركة