ليدي غاغا تعبر عن حبها لبوي بوشم صورته على جسدها

قررت ليدي غاغا تكريم المغني الراحل ديفيد بوي بطريقتها الخاصة. وذلك أثناء حفل توزيع جوائز غرامي هذا العام. حيث أطلت غاغا بلوك استوحته من إطلالة الراحل نفسها العائدة إلى فترة السبعينيات، بالإضافة إلى أزيائه ومكياج وجهه، حتى باتت تشبهه إلى حد كبير
وكانت غاغا، البالغة من العمر 29 عاما ،قد رسمت وشما على جسدها قبل ساعات من الحفل، وكان الوشم عبارة عن وجه المغني الراحل، مثلما بدا على غلاف ألبومه Aladdin Sane، الذي أصدره في عام 1973، تعبيرامنها عن حبها الدائم له،
وفي مقابلة مع موقع "Hollywood Reporter" قبل موت المغني الشهر المنصرم، قالت غاغا: "وقعت في حب بوي عندما كنت أعيش في الساحل الشرقي، كنت أشعر دائما بأن سحره كانت أداة للتعبير عن رسالة للناس، وكانت بقوة شفائية لأرواحهم."

مشاركة