أم للمرة الأولى.. إليك إرشادات مفيدة للعناية بمولود جديد

تنتظرين مولودك الأول؟ مبروك ! صحيح أنه خبر سار يسعدك ويسعد جميع من حولك، لكنه، وبنفس القدر، يلقي على عاتقك ـ أنت أم المستقبل ـ مسؤوليات عدة، أولها كيفية العناية بالمولود. ولتوفير شروط الراحة لطفلك تحتاجين إلى اتباع الخطوات التالية:

إتقان الأساسيات

تتجلى أولى هذه الأساسيات في مساعدة رضيعك للحصول على قدر كاف من الراحة. إذ يقوم النوم خلال هذه الفترة من حياة الرضيع بدور مهم في عملية النمو السليم للطفل وقدراته العقلية.

قد تصل ساعات نومه إلى 16 ساعة في اليوم، وما إن يبلغ الطفل الثلاثة أشهر من عمره حتى يصبح معدل نومه بين 6 إلى 8 ساعات في كل مرة.  وقد ينام طفلك في البداية من ساعتين إلى ثلاث ساعات فقط في كل مرة، ويجب عليك إيقاظه إن نام لما يزيد عن أربع ساعات دون رضاعة.

يجب أيضا الانتباه إلى وضعية جسم الرضيع خلال النوم، وتقليبه يمينا وشمالا وهو مستلق على ظهره. بعض المواليد الجدد يعانون من خلط بين الليل والنهار، في هذه الحالة عليك أثناء الليل، الاعتماد على الأضواء الخافتة، والتقليل من الضجيج والتحدث بصوت منخفض من اجل تحفيز عملية النوم لدى الطفل ليلا حتى يتأقلم، وتصبح دورة نومه طبيعية.

 

أهمية حليب الأم

يعد حليب الأم أول خطوة في ضمان صحة رضيعك، إذ ينصح جميع الأطباء الأمهات بإرضاع أطفالهن، فهو أساسي ومهم لنمو سليم للرضيع، كما أثبتت الأبحاث العلمية انه لا يمكن لأي حليب بديل أن يحل مكان حليب الأم الطبيعي، فهو يساعد على تقوية مناعة الطفل.

 

اختاري ملابسه بعناية

يجب على الأمهات أن تبتعد عن الأقمشة التي تحتوي علي مواد صناعية مثل "النايلون" الذي لا يمتص العرق، أو الأقمشة الخشنة، فبشرة الرضيع حساسة كما أن جسمه يفرز الكثير من العرق بشكل متواصل، لذلك يفضل استخدام الأقمشة القطنية. كما أن حفاضات الأطفال تلعب دورا مهما في العناية بالطفل إذ عليك اختيار الأفضل منها، مع إتقان مهارات استعمالها.

 

حمام الأطفال

خلال الأسبوع الأول يجب على الأم أن تنظف جسد طفلها بعناية بواسطة اسفنجة رطبة ورقيقة لا تؤذي بشرته. ولا تبدئين في استخدام الماء الفاتر إلا بعد سقوط حبل سرة المولود. حينها فقط يمكن أن تحمي المولود من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع، مع مراعاة الظروف الملائمة التي تحول دون تعرضه لنزلة برد. يجب أيضا العناية بنظافة سرته بعد سقوط الحبل السري، كما يجب عليك استخدام مستحضرات الاستحمام الخاصة بالأطفال والتي لا تحتوي على مواد مضرة.

 

حمل المولود

قد تشعرين ببعض التوتر والقلق من حمل مولودك، لكن مع التعود واتباع الخطوات التالية سيصبح الأمر ممكنا دون أدنى قلق. والطريقة الصحيحة لحمل المولود الجديد هي بوضع يدك خلف رأسه وعنقه، بحيث تسندينه كلما أردت حمله من مهده أو وضعه فيه، بينما تدعم يدك الأخرى باقي جسده. يجب أن تنتبهي بشدة إلى رأس الطفل في كل مرة تحملينه أو تضمينه إلى صدرك.

 

تدليك البطن

غالبا ما يظل الرضيع مستلقيا على ظهره لفترة طويلة، لذلك من الأفضل أن تقومي بقلبه على بطنه من حين إلى آخر، فهو يساعد على تحسين قدراته النفسية والجسدية من خلال مد ذراعيه والرأس والرقبة. ويقول بعض الأطباء إنه ينبغي ترك الطفل مستلقيا على بطنه من 15 إلى 20 دقيقة في اليوم، في حين ينصح آخرون بتركه لخمس دقائق فقط ، ولفترات متباعدة على مدى اليوم.

 

ماذا يعني بكاء الرضيع؟

ليس من السهل دائما معرفة السبب وراء بكاء الرضيع خصوصا إن بكى دون توقف، وهو ما قد يشير إلى مشكل صحي. لكن قبل ذلك، يجب أن تتأكدي من انه ليس بجائع، أو يحتاج إلى تغيير الحفاض. وقد يكون السبب حاجته للنوم، أو أنه يشعر بالبرد أو الحر.

أحيانا يكون في حاجة إلى عناق منك أو أن تحمليه، وقد يكون السبب حاجته إلى التجشؤ بعد الرضاعة. في حالات أخرى يصرخ لشعوره بوجع في البطن وهو أمر شائع بين المواليد الجدد.

مشاركة