لم تعجبها قصة شعرها... فحاولت قتل الكوافير

يبدو أنها لم تكن راضية عن قصة شعرها الجديدة، فرجعت السيدة إلى صالون تصفيف الشعر في سان دييغو، وهي تحمل مسدس ناري بهدف محاولة قتل مصفف الشعر.

وكانت هذه المرأة الشابة قد قصت شعرها في صالون حلاقة جنوب كاليفورنيا لكن من الظاهر أنها لم تكن راضية عن خدمة هذا الصالون.

وبحسب الشرطة، فإن آدريان بلانش سواين عادت إلى الصالون وضغطت ثلاث مرات على زناد المسدس الذي لم يعمل مع العلم أنه كان محشو بعدة رصاصات.

ولمنعها من ذلك قام مصفف الشعر ومساعده بطرحها أرضا والسيطرة عليها حتى وصول الشرطة، و التي أدانتها بتهمة محاولة القتل.

مشاركة