ابن كيران يهدد بخوض إضراب عن العمل

قال رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران اليوم، بأنه مستعد لخوض إضرابا عن العمل، إن كان هذا الإضراب سيحل مشكل التقاعد، وذلك بالموازاة مع الإضراب الوطني الذي تعتزم النقابات خوضه لمدة 24 ساعة، يوم 24 فبراير المقبل، قائلا «إذا كان الإضراب سيحل المشكل أنا بدوري سأضرب عن العمل».

وأوضح بنكيران الذي كان يتحدث صباح اليوم خلال منتدى التقاعد المنظم من طرف معهد صندوق الإيداع والتدبير والكرسي الأكاديمي “الاحتياط الاجتماعي” بالجامعة الدولية بالرباط، أنه «منذ تعيينه رئيسا للحكومة، اجتمع مع النقابات من أجل مناقشة موضوع التقاعد، دون التوصل لحلول تنهي الأزمة التي تتخبط فيها أنظمة التقاعد»، منتقدا الإضراب الوطني عن العمل الذي تعتزم النقابات خوضه لمدة 24 ساعة يوم 24 فبراير الجاري.

وأكد بنكيران بأنه يرحب بالمقترحات الفعالة والناجعة والتي من شأنها إصلاح التقاعد، قائلا: «النقابات إلا عندهم شي حل على راسي وعيني»، مضيفا إن الحكومة مازالت منفتحة على الحلول المقترحة من طرف النقابات والكفيلة بإصلاح أنظمة التقاعد، مشيرا إلى أن المشروع أخذ من الوقت ما يكفي، وأصبح من الضروري الحسم فيه.

مشاركة