علاقة فيروس زيكا بصغر حجم الرأس

أعلنت منظمة الصحة العالمية، عن وجود علاقة بين الإصابة بفيروس "زيكا" وبين صغر حجم الرأس والاضطرابات العصبية لدى المواليد الجدد.

وأوضحت المنظمة أن "لجنة الطوارئ في المنظمة وافقت على أن هناك اشتباها قويا بوجود علاقة سببية بين الإصابة بفيروس "زيكا " أثناء الحمل وصغر الرأس، رغم عدم ثبوت ذلك علميا".
وأشارت إلى "تأكيد خبراء المنظمة على الحاجة الملحة لتنسيق الجهود الدولية لتحقيق وفهم هذه العلاقة على نحو أفضل".

بدأ فيروس " زيكا" ينشر بشكل كبير كبير في القارة الأميركية وحذرت منه منظمة الصحة العالمية المخاوف من انتشاره عالمياً، وينتقل الفيروس عن طريق البعوض، ويؤدي إلى تشوه في أجنة الحوامل ينتج عنه انكماش في مخ الأطفال حيث يولدون برؤوس صغيرة مضغوطة ومشوهة.

يشار إلى أن في عام 1947 تم رصد الفيروس أول مرة في غابات زيكا بأوغندا، لذلك سمي بـ "فيروس زيكا" وسجلت أول إصابة بشرية في نيجيريا عام 1954 ولم يمثل تهديدا في ذلك الوقت، ولكن عاد فيروس زيكا واجتاح مؤخراً منطقة الكاريبي والمكسيك وأمريكا الوسطى وأمريكا الجنوبية، لذلك تم تحديد المرض على أنه مرض وبائي.

مشاركة