ممرضون يحتجون في الرباط ويتهمون الوردي بالتماطل

بعد عام وستة أشهر من الاحتجاجات، خرج عشرات الممرضين والممرضات في مسيرة صباح اليوم السبت بالرباط، لمطالبة وزارة الصحة بتنفيذ المعادلة الإدارية والعلمية لشواهدهم والسماح لهم بمتابعة التكوين في سلكي الماستر والدكتوراه، وإدماجهم في السلم 10 و11 حسب شواهدهم.

وقال كمال يوسف عضو في حركة الممرضين من اجل المعادلة بمراكش، وممرض مزاول بالمستشفى الجامعي محمد السادس، في تصريح لمجلة سلطانة، " منذ سنة ونصف ونحن نرفع مطالبنا لوزارة الصحة، واليوم جئنا من جميع جهات المغرب للمطالبة بتحقيق حقوقنا الدستورية والحق الذي اعترفت به وزارة التعليم العالي في مذكرة ارسلتها لوزارة الصحة، ولكن الوزارة تأبى أن تخضع للواقع".

ورفع المتظاهرون في وقفتهم الوطنية شعارات من ضمنها "سوا اليوم سوا غدا المعادلة ولابد"، و"واهيا واهيا.. شعلو فينا العافية" و"الصحة مهنة حرة"، وغيرها من الشعارات التي تندد بـ "تماطل" وزارة الصحة في إيجاد حل عاجل لتسوية وضعيتهم، حسب تعبيرهم.

وطالب المحتجون من وزارة الصحة بترتيب دبلوم السلك الأول لممرض مجاز من الدولة خريج معهد تأهيل الأطر في الميدان الصحي، في السلم ،10 وحاملي دبلوم السلك الثاني في السلم 11، ابتداء من 1 يوليوز 2011، مع فتح آفاق متابعتهم للدراسة ضمن نظام إجازة ماستر دكتوراه.

مشاركة