الفنانون المغاربة الشباب وهاجس الاعتزال

بين الفينة والأخرى ، يخرج فنان مغربي للحديث عن اعتزال الوسط الفني ،رغم أن بعضهم يعيش ذروة النجاح والشهرة .
منهم من يربط الاعتزال بالجانب الديني ، ومنهم من يعتبر الاعتزال نهاية طبيعية وحتمية لأي فنان مهما بلغ من درجات النجاح .
الدوزي
خلال مقابلة تلفزيونية ضمن برنامج رشيد شو الذي يبث كل جمعة على القناة الثانية ،فاجئ الفنان الدوزي الجمهور عندما صرح بأن لشهرته سلبيات أكثر من الإيجابيات ، وبأن الاختلاف الديني حول تحريم الموسيقى ، جعله يريد أن يلقى الله وهو بعيد عن الغناء .
سلمى رشيد
خريجة اراب ايدول سلمى رشيد ،أيضا أشارت في مقابلة مع مجلة سيدتي إلى تفكيرها في الاعتزال ، وبررت ذلك "مجال الفن مجال صعب جدا، خصوصاً عندما تصطدم بأشخاص يُصعّبون عليك المهمة، هناك أشخاص تجعلك تكره الفن لكثرة ما يمارسونه من ضغوطات، وأنا فتاة لدي مبادئي الثابتة، وأحترم نفسي وجمهوري ولست مضطرة إلى تغيير أخلاقي وشخصيتي، لذا خطرت ببالي فكرة الإعتزال في فترة من الفترات".
سعد المجرد
وفي ندوة صحفية له بالمغرب ، قبل إحيائه لحفلتين بالرباط والدار البيضاء قبل فترة ، كشف سعد المجرد  أنه يفكر جديا في الاعتزال قائلا:”بغيت نخليها في عزها”. وذلك ردا على سؤال من الصحافة، وتابع سعد المجرد إن فكرة اعتزاله الفن واردة، والاعتزال سيكون قريبا بعد سلسلة من النجاحات، "أُفضل الاعتزال، وترك المجال الفني لشباب آخرين بعدي ليبزغ نجمهم، ولا عيب في أن أعتزل وأنا صغير السن”

مشاركة