سار.. "فوروجات" ذكية وكاميرات مراقبة في شوارع البيضاء

اعتمد مسيرو مدينة الدار البيضاء على إشارات مرور ذكية بإمكانها أن تعيد مسار عددا كبيرا من السيارات إلى طرقات أخرى، بناء على حجم الاكتظاظ الطرقي، وذلك من أجل التغلب على الإختناق الذي تشهده المدينة طوال أيام الأسبوع.

ويعتزم هؤلاء تثبيت إشارات ضوئية جديدة في أزيد من 200 ملتقى طرقي، بتقاطعات الشوارع الرئيسية بالمدينة، كما سيصاحب هذا الإجراء وضع ما يزيد عن 760 كاميرا مراقبة في أبرز الشوارع والطرق الحيوية من أجل رصد كل التحركات سعيا إلى محاربة الجريمة بالمدينة الاقتصادية.

وتجدر الإشارة أن مسؤولي المدينة لجأوا إلى حلول تقنية من خلال إطلاق تطبيق على الهواتف الذكية يمكن المواطنين من رصد حركة السير والتجوال في شوارع المدينة، مما سيمكن السائقين من تفادي حركة السير البطيئة والنقط السوداء، واللجوء إلى طرقات وممرات أقل اكتظاظا.

مشاركة