كيف تستفيد المرأة الحامل من الرياضة

الرياضة بصفة عامة مهمة جدا لصحة الإنسان ولياقته البدنية. لذلك العديد من النساء الحوامل يتساءلن عن اهمية الرياضة خلال فترة الحمل، و دورها في تسهيل عملية الولادة. و من جهة اخرى هناك بعض السيدات التي تتجنب القيام بالأعمال المنزلية و حمل الاثقال كيف ما كان وزنها و القيام بأية تمارين رياضية لاعتقادها ان ذلك سوف يؤدي صحتها و صحة جنينها.
خلال الأشهر الثلاثة الأولى للحمل يبدأ تغير الهرمونات في الجسم، وتشعر الحامل بالكسل، الكآبة، الخمول، والهزال العام، نظرا لازدياد إفراز هرمون الحمل تدريجيا.
لذلك يستحسن على المرأة الحامل أن تمارس الرياضة، و لكن مع احترام قواعد بسيطة واتخاذ احتياطات لازمة حسب فترة الحمل وحالته ، حيث يجب أن تكثف هذه الاحتياطات بعد مرور ثلاثة أشهر الأولى ، اما للنساء اللاتي اعتدن على ممارسة الرياضة بانتظام قبل الحمل فيمكنهن الاستمرار في ذلك أثناء الحمل شريطة أن يتمتعن بصحة جيدة وأن لا تكون التمارين الرياضية عنيفة مع استشارة الطبيب.
يجب أن تزيد نسبة ممارسة رياضة المشي خلال الأشهر الستة في الأشهر الأخيرة من الحمل، خصوصا خلال الشهر التاسع لا بد للحامل أن تمارس رياضة المشي بمعدل مرتين أو ثلاث مرات أسبوعيا لمدة نصف ساعة أو ساعة، ويمكنها تقسيم الفترات على حسب مقدرتها واستشارة الطبيب، والجري بالطبع ممنوع للحامل فالمشي المعتدل هو الأفضل بالنسبة لها.
ينصح بالقيام بتمارين المد أو التحمية قبل البدء بالرياضة و بعدها, حيث تكون المفاصل أكثر مرونة, نتيجة لإفراز هرمون ريلاكسين الذي يعمل على ترخية المفاصل إستعدادا للولادة. كما تتجلى أهمية الرياضة بالنسبة للحامل في :

  • -صيانة عضلات البطن
  • -الولادة تكون طبيعية وسهلة، وذلك بتمرين العضلات على الانقباض والانبساط، ما يسهل عملية الطلق
  • -تسهيل عملية الوضع على الحامل، لأن ممارسة الرياضة ترفع من قدراتها التنفسية
  • -تقلل إلى حد كبير من حالة الإمساك بعد الولادة كما أن لها عامل مؤثر على تخفيف حدة تورم القدمين والإرهاق، والإحساس بالهزال والإعياء
  • -تعمل على تناسق الجسم بصورة أسرع بعد الولادة، وذلك لمرونة جسدك المكتسبة مسبقا من ممارسة الرياضة
  • -تحسين الحالة النفسية للحامل بمقاومة الاكتئاب وجلب الراحة التي تتميز بها ممارسة الرياضة

يُسمح لمعظم الحوامل بممارسة الرياضة كالمشي , ركوب الدراجة والسباحة لما لذلك من اثر صحي كبير على الحامل وصحة حملها اذ أن التمارين تزيد من كفاءة عمل عضلة القلب والرئتين كما تُعززمن الاداء العضلي وتضمن وصول كميات كافية من الأكسجين للجنين ولأنسجة الجسم المختلفة .

مشاركة