تدهور الحالة الصحية لمحمد طاهيري المصاب بالسرطان والطبيب يحذر من تأخير العملية الجراحية

تدهورت الحالة الصحية للشاب محمد طاهيري، ودخل في حالة اكتئاب مزمن، بعد خروجه من المصحة الخاصة التي خضع فيها لأخر حصة علاج كيميائي بالدار البيضاء.

وحسب تصريح أدلى به صديق مقرب لمحمد طاهيري، فإنه أصيب باكتئاب فور مغادرته المصحة الخاصة، وفقد الأمل في الحياة، وفقد الشهية والرغبة في الأكل، بالإضافة الى احساسه بالعزلة وامتناعه عن رؤية العائلة والأصدقاء.

ويضيف صديق محمد أن الغدد انتشرت في جسده بالكامل، وأكد الطبيب المعالج الذي يتابع حالته، أن وضعه ازداد سوءا ويحتاج لعملية جراحية عاجلة، والانتظار في هذه الحالة يشكل خطرا كبيرا على حياته.

ويذكر أن مجلة "سلطانة" الالكترونية قد سلطت الضوء على معاناة محمد طاهيري مع سرطان الدم اللمفاوي، الذي أفقده القدرة على المشي، في حلقة ضمن مجموعة من حلقات برنامج "حكايتي" وقد تفاعل مع وضعه رواد مواقع التواصل الاجتماعي وأطلقوا حملة لمساندته، لكن بالرغم من هذا كله لم يكتمل المبلغ الخاص للعملية الجراحية الذي قدره الأطباء ب 40 مليون سنتيم.

مشاركة