استعراض مسار البطلة المغربية ثريا أعراب بالشارقة

يعرض الملتقى الأول للإعلاميات الرياضيات، الذي تحتضنه مدينة الشارقة الخميس 4 فبراير الجاري تحت شعار "حان دورك"، قصة البطلة المغربية ثريا أعراب، احتفاءا بمسارها الرياضي الذي بلغ أربعين سنة في خدمة الكرة الطائرة.

وتعد ثريا أعراب امرأة افريقية وعربية ترأست للكونفدرالية القارية لكرة الطائرة، وترأست البطولة القارية رجال موسم (2013)، ومع تحملها كذلك رئاسة البطولة الافريقية شبان في صنف الذكور التي أقيمت بالديار التونسية، وهي حاصلة على الماستر في تدبير المقاولات الرياضية بالمعهد العالي للتجارة وإدارة المقاولات سنة 2014.

وتتوفر على مقعد بالجامعة الدولية لكرة الطائرة، حاليا رئيسة نادي الوداد الرياضي للعبة ونائبة رئيسة لجنة المرأة والرياضة واللجنة الوطنية الأولمبية المغربية.

وسيعرض الملتقى على هامش النسخة الثالثة من دورة الألعاب للأندبية العربية للسيدات التي تستضيفها إمارة الشارقة في الفترة من 2 - 12 فبراير الجاري، على جانب ثريا أعراب  قصة البطلة المصرية حبيبة محمد أحمد (لاعبة إسكواش).

من جهتها، قالت النقبي مديرة الدورة، أن إقامة ملتقى الإعلاميات الرياضيات، يهدف إلى المساهمة في تطوير الرياضة النسائية العربية، وتعزيز الحهود التي تبذلها الإعلاميات الرياضيات لإيصال نجاحات نظيراتهن من اللاعبات إلى العالم.

وأشارت النقبي إلى أن الملتقى يسعى إلى توفير منصة حوار تفاعلي بين ممثلي العمل الرياضي في الوطن العربي والعالم من جهة، وبين الإعلاميات المشاركات من جهة أخرى، كما يسعى إلى رسم خريطة طريق لمن ترغب في دخول العمل الإعلامي الرياضي بمختلف مجالاته، إلى جانب تطوير أدوات الإعلامية الرياضية، ما يجعلها أكثر احترافية، وتواجداً في الفعاليات الرياضية بشكل عام، ورياضة المرأة بشكل خاص.

وختمت نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للدورة بالقول: "عرض التجارب المختلفة، والنماذج الناجحة، للشخصيات التي لها علاقة بالمجال الرياضي، من لاعبات وإعلاميات، وبطلات، سيحقق الاستفادة المرجوة من إقامة هذا الملتقى، إضافة إلى إثراء المجال الإعلامي الرياضي، من خلال تواجد العنصر النسائي بقوة في مختلف المجالات الإعلامية، علماً أن تواجد المرأة في الاعلام كان منذ فترة طويلة إلا بصمتها باتت واضحة وكبيرة من خلال إنجازاتها في العديد من المجالات وخصوصاً الرياضة".

مشاركة