المصلي: عدد الطلبة انتقل خلال أربع سنوات من 500 إلى 800 ألف طالب

قالت الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، جميلة المصلي، الثلاثاء، إن الوزارة تصدر مذكرة خلال شهر يونيو من كل سنة موجهة لرؤساء الجامعات، تحدد تاريخ بداية الموسم الجامعي المقبل والمحدد في بداية شتنبر، ومذكرة ثانية تحدد جدول العطل، ويطلب منهم التقيد بمقتضياتهما ونشرهما على نطاق واسع على المؤسسات التابعة لهم.
وأضافت المصلي في معرض جوابها عن سؤال حول "ترشيد استغلال الزمن الدراسي الجامعي"، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، أن مؤسسات الاستقطاب المحدود تعرف انضباطا لدى الطلبة في احترام تاريخ بدء الموسم الجامعي.

وأوضحت أن مؤسسات الاستقطاب المفتوح هي التي تعرف تفاوتات واضحة حيث يقع التأخير بالنسبة لطلبة السنة الأولى نتيجة تأخر عملية التسجيل بفعل العدد الكبير للطلبة، مشيرة في ذلك إلى أن عدد الطلبة انتقل في أربع سنوات من حوالي 500 ألف إلى ما يزيد عن 800 ألف طالب .
وأشارت الوزيرة إلى أن الوزارة ضمنت دفاتر الضوابط البيداغوجية الوطنية الصادرة في فاتح يناير 2014، مقتضيات تحدد الأغلفة الزمنية الواجب تطبيقها بالنسبة لمسلكي الإجازة و الماستر.
من جهة أخرى، أكدت المصلي أن الوزارة عملت في إطار تسهيل تدبير الشؤون الطلابية على تسريع تطبيق نظام الأبوجي Apogée) )، موضحة بأن هذا النظام سييسر عمليات التسجيل وإعادة التسجيل عن بعد، خاصة بمؤسسات الاستقطاب المفتوح.
وذكرت المصلي، أن وزارة التعليم العالي، اتخذت كافة التدابير لفتح الأحياء الجامعية في وجه الطلبة مع انطلاق الموسم الجامعي، بتنسيق بين رؤساء الجامعات ومدراء الأحياء لتحقيق ذلك.

مشاركة