أول رياضي محترف بلا قلب

تمكن شاب يدعى "أندرو جونز" من أن يصبح عارض لياقة بدنية محترف بعدما استطاع بناء جسم رياضي مذهل بدون نبض معتمداً فقط على قلب اصطناعي.

وحسب اندروا فقط أصيب سنة 2012 باعتلال في عضلة القلب أثر على قدرة القلب في ضخ الدم، مما جعله يبقى في غرفة العناية المشددة لأربعة أشهر، ولحسن حضه قام الأطباء بزراعة له جهاز المساعدة الأذينية الأيسر أو ما يسمى ب LVAD، والذي يعتبر قلباً اصطناعياً ويقوم بعمل القلب البشري.

ويقوم "اندرو" بشحن البطاريات باستمرار في الليل عندما يذهب إلى النوم، حيث يصل نفسه بالكهرباء من أجل الحصول على الطاقة الكافية للبطاريتان والحاسوب اللذان سيشغلان قلبه في اليوم الموالي، ويتأكدان من أنه يعمل بكفاءة وبشكل صحيح.

وكشف أندرو أن بعد زراعة القلب الاصطناعي لم يكن الأمر سهلا عليه، حيث أنه كان يتوجب عليه العودة إلى المنزل لشحن نفسه بالكهرباء، ولكنه الأن تعود على العيش بهذه الطريقة كما أنه أصبح عارض لياقة بدنية وسيم رغم الندوب التي تركتها العمليات الجراحية.

مشاركة