سفارة المغرب بالبرازيل تؤكد براءة الملاكم المغربي من تهم التحرش

أكدت السفارة المغربية بالبرازيل متابعتها ودعمها للملاكم المغربي حسن سعادة، الذي تم اعتقاله صباح اليوم، في القرية الأولمبية بريو دي جانيرو، بتهمة "التحرش بعاملتي نظافة.

وأفاد سفير المملكة المغربية بالبرازيل بالعربي موخاريق في تصريح له موقع "هسبورت" ، أن حسن السعادة موضوع حاليا تحت قيد الحراسة النظرية، حتى يتمثل أمام القضاء البرازيلي مساء هذا اليوم، على أن يتم الإفراج عنه صباح غد على أبعد تقدير.

وقال السفير "كلفت السفارة المغربية محاميا برازيليا مختصا للدفاع على البطل المغربي، وانتقلت شخصيا إلى ريو دي جانيرو لتتبع القضية"، مضيفا أن "تقول عاملتا النظافة في أطروحتهما أن حسن سعادة حاول التحرش بهما، لكنهما لا يتوفران عن دلائل تتبث ذلك".

وأولت وسائل الإعلام بالبرازيل اهتماما كبيرا بقضية الملاكم المغربي، والتي ربطتها بقضايا الإعتداء على المرأة، إلا أن سفير المملكة المغربية هناك نفى تماما هذه التهم التي أنسبت إلى الشاب المغربي، مشيرا إلى أنه شخص خجول بطبعه ولديه أخلاق عالية، بحسب ما عاينه المسؤول الديبلوماسي المغربي خلال حديثه مع حسن سعادة.

وتجدر الإشارة إلى أن الملاكم حسن السعادة هو أول الرياضيين المغاربة الذين سيشاركون في منافسات أولمبياد "ريو2016"، حيث من المرتقب أن يواجه يوم غد التركي أونال ميميت ندير، في وزن أقل من 81 كلغ.

مشاركة