صفات الشخصية المزاجية

تختلف شخصيات الاشخاص باختلافهم وباختلاف البيئة الاجتماعية التي تربّوا فيها. وتلعب الوراثة والبيئة دوراً مهما في تكوين سمات شخصية الفرد. كذلك يتأثر الانسان بمحيطه الاجتماعي وهذا ما يساعده على تعزيز نفسه في بعض القيم التي تؤثر مباشرةً على شخصيته. ولذلك نجد أن هناك الشخصية المثالية والعدوانية والنرجسية والاتكالية والمحبّبة. ومن أنواع الشخصيات التي نواجهها هي الشخصية المزاجية. فما هي مقومات الشخصية المزاجية؟

1- إن الشخصية المزاجية غالبا ما تكون متقلبة في أفكارها وآرائها وتصرفاتها. ونلاحظ أنها تكون متعاونة ولطيفة ومثالية في أقوالها وسلوكها لكنها فجأة تنقلب فتصبح قاسية وعدوانية.

2- غالبا ما يشبه الخبراء أصحاب الشخصية المزاجية بالعاصفة التي متى هبت تقتلع كل شيء من دون أن تنظر إلى الخلف ومن دون أن تنتبه إلى نتائج أفعالها وأقوالها.

3- تكون الشخصية المزاجية متسامحة لأبعد الحدود، لكنها فجأة تصبح صارمة وحازمة في مواقفها ولا تقبل أعذار الآخرين.

4- كذلك تكون الشخصية المزاجية متقلّبة في أفكارها وسلوكها، فتقبل بعض الامور حيناً لكنها ترفضها حينا آخر. ونلاحظ أن هذه الشخصية لا تحسن إتخاذ قرار واحد والثبات عليه

5- التقلّب العاطفي: كذلك تكون الحياة الزوجية صعبة إذا كان أحد الطرفين يعاني من الشخصية المزاجية. إذ قد يبادر ويعرض المساعدة ولكنه بعد حين يتراجع. كذلك تطاول الشخصية المزاجية العواطف التي تتقلّب بين الحب والكراهية.

مشاركة