مجلس جهة درعة تافيلالت ينظم لقاء تشاوريا لتنزيل برنامج التنمية الجهوية

يعتزم مجلس جهة درعة تافيلالت تنظيم رابع لقاء تشاوري جهوي مع المنتخبين والسلطات المحلية، يوم 22 يناير المقبل بمدينة ميدلت حول موضوع " الشباب والرياضة والتخييم"، وذلك في إطار سلسلة من اللقاءات التي أطلقها المجلس بتنسيق مع أعضاء الحكومة.

ويندرج هذا اللقاء، وفق بلاغ توصلت سلطانة بنسخة منه، في إطار الدينامية التشاوية التي دشنها المجلس بهدف إشراك موسع لمختلف الفاعلين في أفق إعداد برنامج التنمية الجهوية، ويرتقب أن يحضره  كل من وزير الشباب والرياضة لحسن السكوري، ووالي جهة درعة تافيلالت ورئيس الجهة، إلى جانب عمال أقاليم الجهة وأعضاء مجلسي البرلمان بالجهة، بالإضافة رؤساء المجالس الاقليمية و السادة رؤوساء المصالح الخارجية ورؤساء الجماعات المحلية البالغ عددها بالجهة 125 جماعة.

ويرمي هذا اللقاء التشاوري، حسب البلاغ ذاته، إلى السعي نحو تحقيق وعي بإشكالات التنمية الجهوية، والتعامل مع قضاياها، انطلاقا من مقتضيات القانون التنظيمي للجهات، الذي جعل المسؤولية الكبرى على عاتق الجهات كمجالس منتخبة في النهوض بالتنمية. وبالتالي العمل على تنزيل برنامج التنمية الجهوية وفق مقاربة تشاركية يساهم فيها جميع الفاعلين.

ويذكر أن الملتقى الجهوي الثالث احتضنته مدينة زاكورة يوم الأحد 17 يناير الجاري، بعد الملتقى الأول الذي نظم بمدينة الرشيدية يوم 12 دجنبر 2015 بحضور وزير الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، والملتقى الجهوي الثاني الذي عرف حضور وزير التجهيز والنقل واللوجستيك بمدينة تنغير في الـ 18 دجنبر 2015.

مشاركة