سيدة تحصل على الدكتوراه في سن الـ 85 عاما بميزة جيد جدا

عن سن ناهز الـ 85 ربيعا، حصلت التونسية، منيرة حمزة، على شهادة الدكتوراه في الأدب الفرنسي بتقدير جيد جدا في شهر ماي الماضي، لتكون أول تونسية وعربية تحقق هذا الإنجاز الأكاديمي، وفق ما أورده موقع "هافينغتون بوست عربي".

وذكر المصدر ذاته، أن منيرة، لم يثنها عامل السن عن مواصلة طموحها العلمي، مشيرا إلى أنها تستعد حاليا لتأليف مجموعة قصصية باللغة الفرنسية لتشارك بها في إحدى المسابقات الأدبية في فرنسا.

https://www.youtube.com/watch?v=Je2tQPVkElw

وتقول منيرة، نقلا عن المصدر ذاته، إنها تؤمن "بأن الله خلق الإنسان ليعمل وينجز، وطالما لازال فيّ نفس وصحة سأواصل طموحي العلمي بكل عزيمة وثبات، فذلك غير مرتبط بعمر محدد". وأضافت، أنها وجدت نفسها بعد إحالتها إلى التقاعد تعيش حالة من الفراغ التي لم تعهدها فقررت أن تواصل تدريس التلاميذ في المعاهد الخاصة وفي بيتها.

وأشارت أنها، "راودتها فكرة الحصول على شهادة الدكتوراه في الأدب الفرنسي، واختارت أديبة فرنسية من القرن العشرين، وهي ناتالي ساروت التي أعتبر نفسي مطلعة على أعمالها بحكم حبي الشديد للأدباء والروائيين الفرنسيين، ومن هنا كانت الانطلاقة".

يذكر أن منيرة، هي من مواليد فبراير 1930، بدأت مشوارها التعليمي كمعلمة، ثم واصلت دراستها لتنال شهادة الأستاذية في اللغة الفرنسية ثم دبلوم المرحلة الثالثة، وقضت نحو 40 سنة في التدريس حتى بلوغها سن التقاعد، وعلاوة على ذلك فهي متزوجة بمحام، وأم لأربع بنات.

مشاركة